الثلاثاء, 17 يوليو, 2018 , الساعة الآن 8:35 ,صباحًا

برعاية الرئيس “السيسي ” انجازات اللواء “علاء ابو زيد ” في مطروح فاقت الخيال

كتب- نزار الريدي

 

اكد  اللواء علاء أبو زيد محافظ مطروح ان المحافظة شهدت العديد من  إنجازات الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية  فى مختلف القطاعات التنموية وخدمة المواطنين بالمحافظة خلال الاعوام الماضية ، وتنفيذ كافة توجيهات سيادته بتغيير مطروح من كافة الجهود بما  انعكس على جذب مزيد من الاستثمارات وفرص العمل لابناء المحافظة  وخدمة المواطنين بها فى كافة القطاعات، مؤكداً على اهتمام الدولة بكافة أجهزتها بتنمية تلك البقعة الغالية من أرض الوطن  مع انطلاق هذه المشروعات التنموية العملاقة ومنها البدء فى إقامة المحطة النووية السلمية لتوليد الطاقة  على ارض الضبعة.. وتنمية غرب مصر.. ومدينة العلمين الجديدة وغيرها من المشروعات العملاقة، بالاضافة إلى نجاح المؤتمر الاقتصادى الدولى الاول بمطروح فى أكتوبر 2015 فى جذب مزيد من الاستثمارات فى كافة المجالات وبدء التنفيذ الفعلى لعدد منها على أرض الواقع مع توفير مزيد من فرص العمل.. بهدف تغيير كافة أوجه التنمية بالمحافظة لتحقيق التنمية الحقيقية والمنشودة لخدمة أهالى المحافظة والأجيال القادمة وبما يعود على الاقتصاد القومى المصرى.. تنفيذاً لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية.

وأكد محافظ مطروح أن من بين تلك الجهود المبذولة فى تنمية مطروح خلال العام 2017 فى عدد من القطاعات منها فى قطاع الكهرباء:  إجمالي ما تم صرف فى قطاع الكهرباء بمطروح 935 مليون جنيه، حيث تم إقامة مشروعات وزيادة قدرات محطات الكهرباء ومضاعفتها من 100 ميجا إلى 200 ميجاوات، حيث لا يوجد تجمع به اكثر من 10 منازل بدون كهرباء سواء (طاقة متجددة او شبكه موحده اوماكينات ديزل).

أما فى قطاع مياه الشرب والصرف الصحى تم إقامة مشروعات وإعادة تأهيل لمشروعات مياه الشرب والصرف الصحى بقيمة مالية 350 مليون جنيه (تمويل ذاتى) خلال خطة العام المالى الجديد 2017/2018 منها مشروعات مياه شرب باجمالي 245 مليون جنيه، ومشروعات صرف صحى باجمالي 105 مليون جنيه. إنشاء خطي طرد جديدين من محطة الرفع الرئيسية إلي محطة المعالجة بتكلفة 160 مليون جنيه وإنشاء شبكة صرف أمطار بمدينة مرسي مطروح واستكمال مشروع الوصلات الفرعية للمرحلة الثانية للصرف الصحي بمدينة مرسي مطروح واستكمال مشروع احلال وتجديد ورفع كفاءة شبكات وروافع الصرف الصحي والبدء في مشروع الصرف الصحي بمنطقة المعسكرات والمضيفة بالكورنيش، وجارى الانتهاء من محطة الرميلة 3 بطاقة 12 الف م3/يوم بتكلفة 60 مليون جنيه.

وفى مجال الطرق، تم دعم الخطة الحالية فى قطاع الطرق بـ 35 مليون جنيه إضافية من وفورات الخطة الاستثمارية هذا العام لتصبح 114 مليون جنيه.. لرصف 145 كم، وكانت العام الماضى 64 مليون تم رصف 170 كم منهم تمهيد 31 كم طرق ترابية بسيوة.

وفى مجال الزراعة.. تم التعاون مع وزارة التعاون الدولى ومحافظة مطروح والاتفاق مع منظمة إيفاد لتنفيذ عدد من المشروعات بمطروح بقيمة 60 مليون دولار، لتنمية الثروة الزراعية بمطروح، وكان نصيب مطروح من مشروع الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية  لاستزراع 1,5 مليون فدان نحو 180 ألف فدان وإزالة كافة التعديات عليها وتسليمها للشركة المختصة.. مما يحقق حلم أبناء مطروح بعودة الساحل الشمالى سلة غلال للعالم.

وفى مجال الإسكان.. تم الإنتهاء من تسليم المستحقين لعدد 305 وحدة سكنية بمنطقة الكيلو 4 بمدينة مرسي مطروح (غرفتين وصالة)، وتوزيعها ،و استلام ملفات 352 حالة من المتقدمين على عدد 120 وحدة سكنية مساحات كبيرة بمنطقة الكيلو 4 (3 غرف وصالة) لأبناء مطروح والمقيمين بها وفق الضوابط والشروط المعمول بها لوحدات سكنية من 90 -110 متر.

وفى مجال التعليم.. نجحت محافظة مطروح فى توفير عدد 70 منحة دراسية بكليات القمة بالجامعات الخاصة، و5 منح لطلاب الدبلومات الفنية الفندقية بمعهد السياحة والإدارة الفندقية بالإسكندرية، بالاضافة لعدد الطلاب الملتحقين بكليات القمة هذا العام من خلال التنسيق 20 طالب منهم 16 بجامعه الإسكندرية.

رغم أنه كان هناك مزيد من المنح بالجامعات الخاصة التي وفرتها المحافظة لم يتقدم لها أحد ..منها الجامعة الكندية مثلا 20 منح لم يتقدم لها أحد  عدد  المستفيدين من نسبة 5% كان  143 طالب

وتبذل محافظة مطروح جهوداً كبيرة  من أجل الإسراع بإنهاء المرحلة الأولى من جامعة مطروح الجديدة. بتكلفة 50 مليون جنيه  ، المقامة  على مساحة 50 فدان وافتتاحها خلال ابريل 2018..

كذلك جارى الإنتهاء من إنشاء  أول مدرسة فى مصر والشرق  الاوسط متخصصة فى تخريج تخصصات فنية فى مجال التقنية النووية بتكلفة إجمالية 70 مليون جنيه منها 43 مليون جنيه تكلفة إنشاءات والباقي تجهيزات ومعامل. استعداداً لإنشاء المشروع النووى السلمى لتوليد الكهرباء بالضبعة.. كحلم راود المصريين طويلا ،و دخولها النظام الدراسى هذا العام

وفى مجال السياحة.. نجحت مطروح  لتكون مقصدًا رئيسا للسياحة الداخلية والسياحة الخارجية مع  اشغالات ب اليوم تتجاوز 100 % سواء سياحة داخلية او خارجية مع اقبال المصطافين ورواد المحافظة لشواطئها ، بعدد يزيد عن  7 مليون مصطاف بالإضافة إلى إشغالات جميع  الوحدات الفندقية الخاصة بمرسي مطروح ،وكذلك رحلات اليوم الواحد الوافدة من محافظات الوجه البحرى والقاهرة للاستمتاع بشواطئ مطروح،اما بالنسبة لعدد رحلات طائرات الشارتر القادمة من أوروبا خاصة من أوكرانيا و مطار روما بإيطاليا إلى محافظة مطروح بلغت خلال الموسم السياحى أكثر من 5500 سائح أجنبى خلال ثلاثة أشهر ،بالإضافة إلى السائحين الأجانب القادمين لمطروح  براً  من القاهرة أو الإسكندرية إلى مرسى مطروح وسيوة أو العلمين  لرؤية المعالم السياحية

كما تم الانتهاء من تطوير متحف روميل وافتتاحه بعد تطويره بتكلفة 2,5 مليون جنيه بحضور وزير الاثار خلال احتفالات المحافظة بعيدها القومى  ليعود كمزار سياحى وتاريخى  كان مغلق على مدار 10 سنوات دون استفادة.

و الانتهاء من متحف مطروح للاثار بمكتبة مصر العامة مطروح وافتتاحه بتكلفة 3,5 مليون جنيه جهود ذاتية من المحافظة بالتعاون مع وزارة الاثار، وفى قطاع الصحة تم دعم قطاع الصحة هذا العام بـ 20 مليون جنيه من خارج الصندوق بدعم رجال الإعمال بالمحافظة  لتوفير عدد من الاجهزة والمعدات الطبية ، الإعداد لإفتتاح مستشفى النجيلة بعد اعادة إنشائها وتجهيزها بتكلفة 200 مليون جنيه،   واعتبارها مستشفى للاحالة  لتقديم الخدمة الطبية لأهالي قطاع غرب محافظة مطروح.

.وجارى تطوير مستشفيات برانى والسلوم ،والتجهيز لتحويل مستشفى الطوارئ برأس الحكمة لمستشفى مركزى .

كذلك دعم مستشفى مطروح العام بعدد ( 10 ) ماكينات غسيل كُلوى وتطوير قسم الطوارئ والعظام والعناية المركزة بمبلغ 2.5 مليون جنيه. وباشعة مقطعية بتكلفة 11 مليون جنيه

و  إنشاء مركزى القلب والتوحد العالميين بتكلفة  نحو 150 مليون جنيه لتكون مطروح مقصد و منطقة جذب سياحى وعلاجي  عالمى

وفى قطاع التموين :كانت مطروح أولى المحافظات التى تبنت فكر وتوجه الرئيس السيسى بمحاربة الغلاء مع استمرار مبادرة مطروح تحارب الغلاء لمدة عام كامل بدعم وتعاون رجال الاعمال بمطروح بأكثر من4 مليون جنيه  لدعم للسلع الرئيسية وعددها حوالى 114 سلعة من خلال 17 شركة بمطروح بدعم  30%  وعرضها من خلال منافذ ثابتة ومتحركة للوصول الى المواطن المطروحى فى اقصى النجوع والتجمعات الصحراوية، وتوزيع 220 طن مواد غذائية هدية من فخامة السيد رئيس الجمهورية على القرى والتجمعات الأكثر احتياجاً، والإسراع بتوصيل منظومة الغاز الطبيعي للمنازل

كذلك الإنتهاء من المرحلة الأولى لعدد 5000 مشترك بمدينة مرسي مطروح، تم مد الشبكة حتى الان إلى 15 الف مشترك والمستهدف وصولها الى  30 الف مشترك .

وفى مجال تشغيل الشباب.. فقد استطاعت  محافظة مطروح خلال عامين  توفير عدد 2000  وظيفة لأبناء المحافظة  خلال وقت وجيز مع عمل لقاءات دورية للشباب والاستماع لارائهم ومقترحاتهم

وفى مجال التخطيط العمرانى: تم القضاء نهائيا على المناطق العشوائية (8 مناطق بمحافظة مطروح ) بالجهود الذاتية للمحافظة ، عدا منطقة الطابية بمدينة مرسى مطروح ،والتى سيتم الانتهاء من تطويرها بمبلغ 40 مليون جنيه ، كذلك تطوير عدد من الاسواق بالمحافظة خاصة ببرانى والضبعة والنجيلة بمبلغ 70 مليون جنيه لتصبح مطروح اولى المحافظة بلا عشوائية   خلال العام 2018

كما تم إعتماد الأحوزة العمرانية لعدد 6 مدن وجارى إعتماد الحيز العمرانى لمدينة العلمين ، كما تمت و الموافقة على تخصيص مساحة 10 الاف فدان لإنشاء منطقة صناعات ثقيله جنوب فوكه،

أما عن  الموازنة العامة ودعم الخطة الاستثمارية  فقد بلغ الحساب الختامى للموازنة المالية لمحافظة مطروح عام 2016 /2017  بلغت مليار و172 مليون و331 الف جنية منها 191 مليون جنية موزانة الدولة.. والباقى من الموارد الذاتية للمحافظة والتى لم تحدث من قبل فى تاريخ المحافظة مما يساهم فى تلبية كافة مطالب المواطنين فى القطاعات المختلفة الكهرباء والرصف وتحسين البيئة، كما بلغت بالخطة الاستثمارية 2017/2018 حتى الان مليار و90 مليون جنيه

أما فى مجال الاستثمار فقد تم فتح آفاق جديدة للاستثمار، مع عرض كافة إمكانيات وموارد محافظة مطروح ،خلال المؤتمر الاقتصادى الدولى بمطروح فى اكتوبر2015 ، وتم توقيع عقود نهائية  خلال الموجة الاولى للاستثمار لعدد 11 مشروع بتكلفه إستثماريه 22 مليار جنيه   وبدء تنفيذها على أرض الواقع خلال  أقل من عامين

تبعها الموجه الثانية بالتوقيع على 10 مشروعات استثمارية جديدة بتكلفة 2.2 مليار جنيه ، مع تطبيق منظومة الشباك الواحد للتيسير على المستثمرين،   ، و افتتاح المرحلة الاولى لبكورة هذه المشروعات  خلال احتفالات مطروح بعيدها القومى بقيمة استثمارية اجمالية 16 مليار جنيه بمنطقة سيدى عبد الرحمن على مساحة 1600 فدان

وبشأن تقنين الاراضى وازالة التعديات: تم السعى الى اعادة فتح باب تقنين الاراضى خاصة المبنى عليها والمتوقف تقنينها منذ عام 2006 وتم بالفعل موافقة السيد رئيس مجلس الوزراء على فتح باب التقنين ومستمر حاليا الى نهاية شهر ديسمبر الجارى  ، مع فرحة وشعور اهالى مطروح بمساعى الدولة الحقيقية من اجل استقرارهم

كما نجحت المحافظة فى ازالة التعديات بنسبة 100% حيث تمت ازالة كافة التعديات على الاراضى الزراعية لجهات الولاية ، والتى أخطرت بها المحافظة بنسبة 100% ،  حيث تم ازالة التعديات على 180 ألف فدان ضمن مشروع السيد رئيس الجمهورية لاستصلاح 1,5 مليون فدان وتم تسليمها لشركة الريف المصرى  بواقع 150 ألف فدان بمنطقة المغرة و30 ألف فدان بواحة سيوة .

أما بالنسبة لدور رجال الأعمال والمجتمع المدنى والمساهمة فى خدمة اهالى مطروح فقد تم الإسراع فى توفير مزيد من فرص العمل وتطوير عدة قطاعات خدمية خارج الموازنة من خلال التعاون مع رجال الأعمال والمجتمع المدنى  بمطروح من خلال قناعاتهم بأن  تدعيم المشروعات الخدمية والإنسانية بالمحافظة هو احد السبيل لجذب مزيد من الاستثمارات وتحقيق الاستقرار حيث تم التبرع   بنحو 353 مليون جنيه، بالإضافة إلى التبرعات العينية  كالآتى:

فى مجال الرعاية الانسانية والاجتماعية

– المساهمة مع المحافظة فى تقديم  مساعدات  إنسانية ومالية  كإجراء عمليات جراحية و أدوية وتكاليف زواج وغيرها .. لغير القادرين من أبناء المحافظة  بأكثر من 23,5مليون جنيه .، و65 كرسي كهربائى متحرك لمساعدة المعاقين وذوى الاحتياجات الخاصة على الحركة.

– توفير عدد 70 منحة تعليمية  جزئية أو بالمجان بالجامعات الخاصة لأبناء مطروح خريجى الثانوية العامة خلال عامى2016-2017.

– إقامة خيمة  إفطار رمضانية يومية  لنحو 50 ألف مواطن  العام الماضى بل ومنح أكثر من 165 عمرة  للمواطنين الذين تم اختيارهم  من خلال اجراء قرعة علانية  بالخيمة الرمضانية  من الفئات محدودة الدخل والأكثر احتياجاً بتكلفة مليون و980 ألف جنيه  .

– هذا العام بفضل الله تم عمل خيمة رمضانية تسع 3 ألأف صائم يوميا بكورنيش مدينة مرسي مطروح ، مع حرص الأهالى  على الإفطار فيها مع وجود العديد من القيادات التنفيذية والشعبية  والأطفال الايتام ، وتم  منح عدد 5 رحلات حج بتكلفة 750 ألف جنيه

– بالإضافة إلى خيمة رمضانية بكل مدينة تسع من 400 -500 صائم يوميا    .

فى مجال الرعاية الصحية

– وضع حجر أساس مركزى القلب والتوحد العالميين بتكلفة نحو  150مليون جنيه لخدمة القطاع الصحى تبرع من رجال الاعمال السعوديين مع التأكيد على عمق العلاقات المصرية السعودية

– دعم عدد من مستشفيات مطروح بعدد من الأجهزة الطبية التى تحتاج إليها فى رعاية المرضى وتقديم خدمات طبية غير متوافرة بتكلفة 20 مليون جنيه.

– إقامة وحدة صحية بتكلفة 6 مليون جنيه ومعهد دينى بتكلفة 7 مليون جنيه بسيدى عبد الرحمن بمدينة العلمين تبرع من إحدي سيدات الأعمال السعوديات

فى مجال  تطوير المشروعات الخدمية  وتوفير مزيد من فرص العمل :

– تطوير مصنع تعبئة البوتاجاز ليصبح أحدث مصنع على مستوى الجمهورية، والقضاء على أى أزمة نقص غاز مستقبليا ً بإجمالي تكلفة 10 مليون جنيه دون تحمل الدولة لأي أعباء مالية .

– دعم مشروع نقل الركاب بعدد من أتوبيسات النقل الجماعى الجديدة والتى تم اضافتها لمشروع نقل الركاب  و مجالس المدن للتيسير على المواطنين ،بالاضافة الى عدد من سيارات الركوب لخدمة المحافظة

– إعادة تطوير مصنع الوجبة المدرسية والحفاظ على العمالة به  طوال العام ( 100 عامل وعاملة )

– دعم المحافظة بـ عدد 1جليدر  و1 هراس لتمهيد وتسوية الطرق الصحراوية . تم من خلاله فتح طرق ومحاور جديدة بطول 600 كم للقضاء على عزلة عدد من التجمعات الصحراوية التى تبعد اكثر من 50 كم فى عمق الصحراء

– تطوير مبنى المدينة الجامعية لطلبة مطروح بجامعة الاسكندرية بتكلفة 2,5 مليون جنيه

– رفع كفاءة عدد(9)  ميادين بمدينة مرسى مطروح وسيوة   بتكلفة 2.5 مليون جنيه

– المساهمة فى اعادة وتطوير مصنع التمور بسيوة  بعد توقف أكثر  من 10 سنوات مساهمة من جائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعى الاماراتية

– إعادة تطوير متحف روميل وافتتاحه لضيوف المحافظة وزائريها  بتكلفة  1,8 مليون جنيه بعد اغلاقه 10 سنوات

– إنشاء متحف مطروح الاقليمى للاثار بتكلفة 3,5 مليون جنيه

فى مجال دعم المبادرات الوطنية :

– دعم رجال الأعمال بمطروح لصندوق تحيا مصر ومبادرة السيد رئيس الجمهورية (صبح على مصر) بمبلغ 15,2مليون جنيه حتى الآن.

– المساهمة فى تخفيف العبئ عن المواطنين تنفيذا لتوجيهات السيد رئيس الجمهورية ،والمساهمة فى مبادرة مطروح تحارب الغلاء  بتخفيض أسعار السلع الرئيسية 30 % لمدة عام لدعم عدد 114 سلعة بتكلفة 4,8 مليون جنيه

كما أكد محافظ مطروح أن جميع أجهزة  الدولة   تعمل من أجل مصلحة  الوطن  وإعلاء شأنه.. وتحقيق رفاهية  المجتمع.. فهو الغاية التي نسعى من أجلها.. داعيا الى ان يحفظ الله مصر أرضا وشعباً ويحقق دائما لها التقدم والازدهار.. تحت قيادة إبن مصر البار الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية.

شاهد أيضاً

منتخب فرنسا يتوجه إلى “الشانزليزيه” للاحتفال بالتتويج بكأس العالم

اتجه منتخب فرنسا لكرة القدم اليوم /الاثنين إلى جادة الشانزليزيه في العاصمة “باريس” لتحية الآلاف ...